الأخبار

مشاركة مركز تراث سامراء في الملتقى الدولي (الاسلام وحماية المدنيين).

   
43 مشاهدة   |   0 تقييم
تحديث   11/02/2019 4:24 مساءا

شارك مركز تراث سامراء التابع للعتبة العسكرية المقدّسة في الملتقى الدولي، الذي أقامته منظمة نداء جنيف السويسرية بالتعاون مع الجامعة الإسلامية في النجف الأشرف تحت شعار (حماية المدنيين ضرورة إنسانية وشرعية وقانونية).

استمر الملتقى لمدة يومين شارك فيه ممثلين عن الأمم المتحدة، اليونسيف والإتحاد الأوربي، والمجلس النرويجي للاجئين، وهيئة الحشد الشعبي، والحشد العشائري من صلاح الدين، وشخصيات حوزوية وأكاديمية، وممثلين عن العتبتين الحسينية والعباسية المقدّستين.

كان لمركز تراث سامراء كلمة في الملتقى كان محورها(حماية التراث الثقافي في القانون الدولي الانساني) ألقاها مدير المركز الأستاذ مشتاق الأسدي عرف فيها عن العتبة العسكرية المقدّسة، وأهميتها ومميزاتها الدينية والتاريخية والأثرية، وأشار الى حجم ونوع الإنتهاكات التي تعرضت لها في ظل النزاع المسلح، كما أكد على أحقّيتها بالحماية الوطنية والدولية.

وسلط الأستاذ الأسدي في كلمته الضوء على الإنتهاكات التي حصلت للعتبة العسكرية المقدّسة، مبيناً دور مركز تراث سامراء، وما يقدّمه من مشاريع تهدف الى حماية التراث الثقافي في مدينة سامراء المشرّفة.

وفي الختام شكر الأستاذ الأسدي القائمين على الملتقى، وجهودهم المبذولة وسعيهم الحثيث؛ في نشر تعاليم الإسلام.

 

 

 

 

 

 

 

 

 




أهم الوقائع التاريخية لهذا الشهر

المزيد من النشاطات

© جميع الحقوق محفوظة لمركز تراث سامراء info@ts.askarian.iq
3:45