الأخبار

مشاركة مركز تراث سامراء في المهرجان السنوي لذكرى فاجعة سامراء الأليمة

   
5 مشاهدة   |   0 تقييم
تحديث   24/09/2019 7:00 مساءا

شارك مركز تراث سامراء المتمثل بمدير المركز الأستاذ مشتاق الأسدي وبعض كادر المركز المهرجان السنوي الذي تقيمه الأمانة العامّة للعتبة العسكرية المقدّسة سنوياً تحت شعار(من عاشوراء الى سامراء الرزية تلو الرزية) بمناسبة حلول الذكرى الأليمة لتفجير قبة ضريح الإمامين العسكريين(عليهما السلام)، وشهد المهرجان حضور الأمين العام للعتبة العسكرية المقدّسة سماحة الشيخ ستار المرشدي، والأمين العام للعتبة الكاظمية المقدّسة الأستاذ حيدر الشمري، وممثلي باقي العتبات المقدّسة والمزارات الشريفة، وعدد من فضلاء الحوزة العلمية في النجف الأشرف، ووجهاء مدينة سامراء وعدد من القوات الأمنية فيها.

استهل المهرجان بتلاوة أي من الذكر الحكيم، تلاها بيان رئيس ديوان الوقف الشيعي ألقاه نيابة الشيخ المرشدي أوضح من خلاله عظم الفاجعة والألم الذي يعيشه جميع المسلمين والمؤمنين لحظة حدوث الإعتداء على بيت من بيوت الله، التي أذن الله أن ترفع ويذكر فيها اسمه، وأحدث جرحاً عميقاً في قلوب المسلمين عموماً والعراقيين خصوصاً والسامرائيين بالأخص، كما أحدث دماراً في العتبة المقدّسة لازالت معالمه شاخصة لكل زائر.

كما طالب الجهات الحكومية بالاهتمام في تمويل مشاريع اعمار العتبة المقدسة كونها تحمل خصوصية دينية واجتماعية ووطنية واضحة اضافة الى كونها احدى العتبات المقدسة في العراق والتي تعد مشروعا لتوحيد القلوب وانسجام المواقف بين كافة الشرائح المجتمعية في هذا البلد.

كما وشكر المسؤولين الذين تفاعلوا في خدمة هذه البقعة الطاهرة طوال السنين الماضية مطالباً في الوقت نفسه بمضاعفة الجهود في اتمام الاعمار، وتوفير متطلبات عملية اكمال تشييد العتبة بالشكل اللائق بها وبمدينة سامراء.

وكان خلال المهرجان كلمة لمدير المركز الاستاذ مشتاق الاسدي، أوضح فيها عن عمق الصلة بين عاشوراء الحسين(عليه السلام) وسامراء العسكريين(عليهما السلام) بقوله: ( إن الأيادي الخبيثة التي اوغلت بدماء أهل البيت(عليهم السلام) في يوم عاشوراء هي نفسها التي امتدت لتفجر القبّة الشريفة لمرقد العسكريين(عليهما السلام).

ثم تحدث عن تراث مدينة سامراء، وسبب تأسيس مركز تراث سامراء موضحاً رؤاه والأهداف التي يسعى لتحقيقها، وحجم الإنجازات التي حققها خلال الفترة الماضية والحالية منها، كما بين ان المركز يعنى بإصدارات مميّزة لتراث أئمة سامراء(عليهم السلام) وأعلامها وتراث المدينة، كما أشار الى نشاطاته في الميدان الثقافي والعلمي داخل العراق وخارجه.

وتخلل المهرجان أداء نشيد ولائي لفرقة الإنشاد التابعة للعتبة الكاظمية المقدّسة، وقصائد ولائية ألقاها الشاعر أبو محمد المياحي، كما ألقى الرادود الحسيني حميد التميمي أبياتاً رثائية بالمناسبة.

وفي ختام المهرجان تم الإعلان عن افتتاح معرض العتبة العسكرية المقدسة المقام في رواق الإمام الهادي(عليه السلام)، وكان لمركز تراث سامراء فيه مشاركة فاعلة تضمنت عرض لإصدرات المركز وبعض الصور الفوتوغرافية القديمة للمرقد الطاهر وأعلام سامراء، كما ضم عدد من المقتنيات والنفائس التابعة للعتبة العسكرية المقدّسة وأجزاء من المرقد الطاهر التي تعرضت للدمار خلال التفجير الإرهابي البغيض.

 

 

 

 

 

 

 




المزيد من النشاطات

© جميع الحقوق محفوظة لمركز تراث سامراء info@ts.askarian.iq
3:45